مجلة بحوث العلاقات العامة الشرق الأوسط
دورية علمية محكمة مفتوحة المصدر
معامل التأثير العربي 2020م = 2.01 ، معامل تأثير أرسيف 2020م = 0.2456 ، معامل تأثير المجلس الأعلى للجامعات = 7
(ISSN Print: (2314-8721) ISSN Online: (2314-873X
| مجلد 9
واقع استخدام التكنولوجيا الرقمية في الصحافة المصرية: دراسة لاتجاهات التطوير وإشكاليات التحول , مجلد 9 , العدد الثالث والثلاثون
صفحات 251 - 276
المؤلفون:
د. إسراء صابر عبد الرحمن-مدرس الصحافة والإعلام ،قسم الإعلام،كلية الآداب،جامعة سوهاج

الملخص:
تعيش الصحف المطبوعة اليوم أزمة وجودية، حيث أن تراجع أعداد التوزيع الحاد يمثل أكبر التحديات للصحف، مما فرض عليها وضع استراتيجيات جديدة، لخوض معركة التحول الرقمي من أجل الخروج من عنق الزجاجة, فقد تحولت أنظار الجماهير تجاه وسائل الاتصال التي تعتمد على التقنيات الرقمية، وهذا التحول أثر في الصحافة المطبوعة وعلى مقدار متابعتها وانتشارها، وبالتالي أثر تأثيرًا بالغًا في مبيعاتها، وخلق لديها أزمات عميقة، مما أوجب عليها تحولاً جذرياً في صناعة المحتوى من خلال تغيير طريقة إنتاجه ومعالجته، وبالتالي طريقة نشره، فضلاً عن التحول في الجوانب الفنية والتشغيلية التي ستتطلب مهارات وأدوات وأساليب جديدة، حتى تستوفي الصحف المطبوعة المتطلبات اللازمة للتحول الرقمي .
وفي ضوء ذلك عنيت هذه الدراسة بكشف أساليب واتجاهات التطوير التي استحدثتها المؤسسات الصحفية المصرية، من أجل مواكبة التطورات والمستجدات في صناعة الصحافة الرقمية، وأثر ذلك على بنية وأساليب ووظائف العمل الصحفي، والإشكاليات الناتجة عنه.
وقد استندت الدراسة إلى نظرية الاندماج الإعلامي، وتضمنت إجراء دراسة كيفية اعتمدت على أداتي الملاحظة والمقابلة المتعمقة، بالتطبيق على أربع مؤسسات صحفية تشمل "الأهرام", و"اليوم السابع", و"المصري اليوم", و"الوطن"، وهي المقابلات التي بلغ قوامها (32) مفردة، تم سحبها بأسلوب العينة المتاحة، وتم توزيعها بنظام التوزيع المتساوي بين المؤسسات الصحفية الأربع بواقع (8) مفردات لكل مؤسسة صحفية، وقد اعتمدت إجراءات الملاحظة على زيارة غرف أخبار صحف الدراسة، وبنيتها التقنية ومتابعة نظم العمل فيها وإشكالياتها.
وتوصلت الدراسة إلا أن التحولات التكنولوجية أحدثت تأثيراً واضحاً في مختلف جوانب صناعة الصحافة المصرية، فقد أدت إلى تطوير أساليب الإدارة وأساليب صناعة واتخاذ القرارات، وأساليب تنظيمها، ولم تتوقف عند ذلك الحد بل تبنت الصحافة المصرية طرقًا جديدة في الإنتاج والتوزيع والتحرير حتى تحافظ على مكانتها، واستحداث وظائف جديدة مثل صحافة الفيديو، والانفوجراف، والبيانات، وصحافة الموبايل، وصحافة الذكاء الاصطناعي, بالإضافة إلى إطلاق منصات رقمية جديدة, وتطوير بنيتها الإلكترونية, وتأسيس أرشيف رقمي متكامل, وفي مقابل اتجاهات التطوير كشف البحث الميداني والمقابلات المكملة عن عدة إشكاليات تؤثر على أداء الصحف وعمليات إنتاج وتقديم المحتوى بشكل رقمي والتي تمثلت أهمها في ضعف الكفاءة البشرية، وغياب التأهيل والتدريب, وضعف البنية الاتصالية, والتطورات التكنولوجية المتلاحقة.

الكلمات المفتاحية:
واقع استخدام، التكنولوجيا الرقمية، الصحافة المصرية، اتجاهات التطوير، إشكاليات التحول.

لغة البحث:
اللغة العربية




الجوائز
شركاء النجاح
أعداد المجلة
Top